أسماء زريول: التمر ممنوع على المصابين بمرض السكري

قالت خبيرة التغذية، أسماء زريول، أن التمر الذي يعتبر مادة أساسية في موائد الإفطار الرمضانية في كل المنازل المغربية، يشكل أحيانا خطرا على فئة عريضة من أفراد الأسر المغربية، وهم المصابين بمرض السكري المنتشر بين صفوف المغاربة.

وأضافت الخبيرة في إتصال هاتفي مع "سلطانة" إنه "بصفة عامة يعتبر غذاء يجب أن تبتعد عن تناوله هذه الفئة، فعلى الرغم من كونه مادة يمكن أن يتم تذوقها بالنظر لكونها أساسية خلال هذا الشهر، إلا أن ذلك يجب أن يتم بكميات معقولة ومحددة، حسب الحالة الصحية ونسبة السكر في دم كل مريض"، حسب تعبيرها.

وأشارت المتحدثة، إلى كون المشكل الذي يعاني منه خبير التغذية في حالة مرضى السكري، هو أنه لا يمكنه الجزم بحل قطعي جامع بين كل الحالات، لأن كل حالة تنفرد عن الأخرى بخصوصيات معينة، فهناك من يعانون من ارتفاع نسبة السكري في الدم، وهناك من يعاني من العكس أي انخفاضه، وهناك من يعاني من إحدى هذه الحالات لكنه مواظب على حميته الغذائية ويساهم في ضبطه، وهذه هي الحالات التي يمكنها تناوله في أوقات متفرقة من اليوم وبكميات معقولة تجعله يستفيد منها ولا يتضرر"، حسب تأكيدها.

وأكدت زريول، أنه هناك أنواع من التمر يمكن للمصابين بالسكري أن يتناولوها بكميات أكبر، إذ تكون أقل ضررا عليهم، ومن بينهم بوفقوص، لكن هذا لا يعني أنه يإمكانهم تناوله بالكميات التي يريدونها، والحقيقة أنه ليست هناك إجابة قطعية، لكن كل حالة لها طريقة خاصة لنتعامل معها، لذلك نوصي دائما بالاستشارة"، حسب تعبيرها.

تمر بوفقوص

 

مشاركة